17 فبراير ملحمة شعب يوميات الثورة (2) .. بقلم / الصادق الرقيعي


بقلم / الصادق الرقيعي
نواصل سرد يوميات الثورة، مستعرضين أحداث الاسبوع الثاني للثورة، مبرزين أهمها بإيجاز:
22فبراير 2011:
♦ جامعة الدول العربية تقرر وقف مشاركة وفود ليبيا في مجلس الجامعة وجميع مؤسساتها.
♦ قضاة المحكمة العليا في طرابلس يصدرون بيانا ضد انتهاك حقوق الانسان، ومواجهة النظام للمتظاهرين بالرصاص الحي.
♦ الحركة الاسلامية الليبية للتغيير تصدر بيانها الثاني(صدر البيان الأول يوم 15 فبراير)، تؤيد الثورة وتطالب العرب والمسلمين بالتدخل العاجل لوقف المذابح، وتدعو المجتمع الدولي للضغط على النظام ووقف جنونه وحماقاته.
23 فبراير:
♦ استمرار المواجهات العنيفة في الزاوية، واتساع رقعة مدن الشرق المحررة.
♦ استمرار موجة الاستقالات والانشقاقات داخل ليبيا وخارجها.
24 فبراير:
♦ وزير الداخلية عبد الفتاح يونس يعلن انشقاقه عن النظام، وانضمامه للثوار، بعد أن قال القذافي ان عصابات خطفته وربما قتلته.
♦ الشيخ الصادق الغرياني يصدر فتوى يجرم فيها ممارسات نظام القذافي، وسط أنباء عن ارتكاب مجازر في الزاوية، وأنباء عن قيام كتائب النظام بقتل العديد من الجنود الذين رفضوا اطلاق النار على المتظاهرين السلميين.
♦ الجماعة السلفية – ليبيا، تصدر بيانا مؤيدا للثورة، والجماعة تمثل جزء من السلفيين، وهم الاصلاحيون، أما السلفية التقليدية (ومنها المدخلية) فوقفت ضد الثورة وحرمت التظاهر، ورأت ان القذافي ولي أمر شرعي !!
♦ القذافي يكرر اتهامه للمتظاهرين بتعاطيهم أقراص الهلوسة والمخدرات، ويتهم بن لادن بوقوفه وراء الاضطرابات التي تشهدها ليبيا (وكانت كلمته عن طريق الهاتف الى محطات الاذاعة والتلفزيون).
♦ سفير ليبيا في الأردن يعلن استقالته من منصبه، احتجاجا على الاوضاع المأساوية في ليبيا.
♦ سويسرا تجمد أصول موجودات القذافي.
♦ النائب العام الليبي يعلن انشقاقه عن النظام و انضمامه للمتظاهرين.
♦ أحمد قذاف الدم يعلن انشقاقه عن النظام، ويطلب اللجوء الى مصر ( ولم يكن انشقاقه حقيقيا، وانما للتمويه ).
25فبراير:
♦ مظاهرات ضخمة في طرابلس، أهمها مظاهرة تاجوراء وسوق الجمعة، التي ملأت ثلاثة شوارع رئيسية مؤدية الى وسط العاصمة، وقوات النظام تواجه المظاهرة بالرصاص الحي، وتسقط آلاف الشهداء والجرحى. وتختطف الجثت و الجرحى من الشوارع والمستشفيات ! ويقدر عدد الشهداء والجرحى بين1000وثلاثة آلاف !
♦ اعتقالات واسعة في طرابلس، شملت كل من وردت عنه معلومات بخروجه في المظاهرات، واستمرت الاعتقالات في الأيام التالية.
♦ صحيفة نمساوية تعلن عن هروب الطيار الخاص للقذافي.
♦ أقيمت اليوم أول صلاة جمعة بعد تحرير بنغازي ومدن شرق ليبيا، بإمامة الشيخ سالم جابر، وحضر الصلاة حوالي 150 ألفا، وكانت بساحة التحريرأمام محكمة شمال بنغازي.
♦ مجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة يدين حكومة ليبيا، ويعلق عضويتها بالمجلس.
♦ القذافي يقول: من لا يحبني لا يستحق الحياة! وسنحاربهم وسنهزمهم!
♦  مطالبات دولية من فرنسا وبريطانيا وأمريكا بضرورة تنحي القذافي.
26فبراير:
♦ كتائب النظام تلجأ للقصف الجوي في الزاوية.
♦ الجاليات الليبية في الخارج تصدر بيانات مؤيدة للثورة، وتقوم بمظاهرات واعتصامات.
♦بعض القبائل الليبية تصدر بيانات مؤيدة للثورة.
♦ مجلس الأمن الدولي يقر عقوبات على شخصيات بارزة في النظام، وشملت العقوبات القذافي وأبناءه السبعة، وسبع شخصيات مرتبطة  بالنظام.
27فبراير:
♦ مجلس الأمن يصدر القرار1970و يحظر تزويد النظام الليبي بالاسلحة، ويجمد أرصدة القذافي وأبنائه وأعوانه، ويطالبه بوقف اعتداءاته على المتظاهرين.
♦ تم اليوم تشكيل مجلس وطني انتقالي، ليكون الممثل الشرعي الوحيد للشعب الليبي، وليكون واجهة للثورة في الفترة الانتقالية، واتخذ المجلس من بنغازي مقرا مؤقتا له.
♦ الثوار المسلحون يسيطرون على مدينة الزاوية.
♦ تشكيل أول كتيبة للثوار حملت اسم كتيبة 17فبراير في بنغازي.
♦ كلنتون تعلن استعداد واشنطن لتقديم المساعدة للمعارضين الليبيين.
28فبراير:
♦ تشكيل مجلس عسكري في بنغازي من 11عقيدا وعميدين، للدفاع عن المدينة وسكانها.
♦ ثوار الزاوية يقولون انهم يستعدون لمواجهة هجوم مضاد من قبل القوات الموالية للقذافي.
♦ ثوار جبل نفوسة يسيطرون على معظم مناطق الجبل (نالوت – الرحيبات – كاباو – جادو – الزنتان – الرجبان – يفرن – ككلة – غريان – الحوامد).
♦ القذافي يقيل عبدالله السنوسي، ويعين بدلا عنه منصور ضو،لرئاسة استخباراته.
♦ الحركة الاسلامية الليبية للتغيير تصدر بيانها الثالث، تؤيد الثورة وتحث الشعب كله للألتحاق بالثوار.
♦  مصدر في الكرملين يصرح: القذافي ميت سياسيا، وعليه مغادرة السلطة.
♦ واشنطن تجمد أرصدة ليبية بقيمة 30 ملياردولار، وبريطانيا تحبط محاولة للقذافي بسحب مليار يورو.
♦ قوات أميركية بحرية وجوية تنتشر قرب ليبيا.
♦ ليبيا تستبدل سفيرها بواشنطن، بعد انشقاقه عن نظام القذافي.
♦ طائرتان فرنسيتان تنقلان مساعدات انسانية تتوجهان الى بنغازي.
♦ رفع علم الاستقلال على مقر المندوبية الليبية في القاهرة.
♦  انشقاق العديد من الضباط والجنود في الزاوية ومصراته عن النظام.
♦ أنباء عن سفر سيف القذافي الى اسرائيل، للاستعانة بالمستشارين العسكريين اليهود لقمع الثورة!
♦عدد المعتقلين فاق 17 ألفا، في جميع أنحاء ليبيا في الأسبوعين الأولين للثورة.

ليست هناك تعليقات: