الفيدرالية حلها بسيط وهو اللامركزية و تصفية النية .. بالقاسم الرجباني


الثلاثاء, 06 مارس 2012 13:50

نحنا الليبيين ينطبق علينا المثل اذا صح موضعه "يسيبوها بالعين ويقصوها بالجرة" الناس اللي تطالب بالفدرالية ينطبق عليهم القول – مجبرا اخاك لا بطل- والمثل الاخر " ايش اللي اجبرك على المر قال له اللي امر منه" يجب ان نكون صريحين ونكاشف بعضنا ولا نغطي الحقائق بالمجاملات التي ستوصل بينا الى ما لا يحمد عقباه – ما فيش امر من التهميش. وبالذات كان جاءك من اللي لك وخوك.
المناداة او المطالبة بالفدرالية سببها الاصلي والرئيسي هو التهميش والمركزية وشعور الناس بالمنطقة الشرقية والجنوب وبعض المناطق الغربية بالتهميش ومعهم الحق في ذلك.
المردوم الطاغية كان ظالما ولكن كان عادلا في ظلمه -وهذا ليس مدحا فيه – في ليبيا اخواننا الامازيغ يقولوا: نحن مهمشين بالمقارنة بالعرب ، والتبو يقولوا: نحن مهمشين مقارنة بالعرب ، والطوارق يقولوا: نحن مهمشين مقارنة بالعرب ايضا ، وعرب المنطقة الشرقية يقولوا: نحن مهمشين مقارنة بالمنطقة الغربية ، والجبل الغربي يقولوا: نحن مهمشين مقارنة بطرابلس وسكان حي بوسليم والهضبة وفشلوم يقولوا: نحن مهمشين مقارنة بسكان وسط المدينة ، والمرأة الليبية تقول: نحن مهمشات بالنسبة للرجال ، والشباب يقولوا: نحن مهمشين بالمقارنة بكبار السن ، والجيش يقولوا: نحن مهمشين مقارنة بالكتائب ، والكتائب

تقول: نحن مهمشين مقارنة بالحرس الثوري ، وسكان حي الجيزة في سرت يقولون: نحن مهمشين بالمقارنة بحي رقم 2 ، وقبيلة القذادفة يقولوا: نحن مهمشين بالمقارنة بالقحوص ، والقحوص يقولوا: نحنا مهمشين بالمقارنة بعيلة بو منيار ، وكل زوجة ثانية لأي ليبي تقول: انا مهمشة بالنسية للزوجة الأخرى وهلم جرى .
والواقع الكل مهمش ، الطاغية المردوم عيش الشعب الليبي في دوامة وزرع الحقد والنزعات والاحساس بالتهميش لكل شخص بل حتى على مستوى الاسرة حتى تضيع الوطنية والانتماء وتنتشر ثقافة السلبية.
اجدادنا ضحوا وناضلوا لتوحيد ليبيا ونحن بقصر نظرنا ندعوا الى التقسيم وان كانت النية حسنة ولكن باطن الموضوع خطير على المدى البعيد.
ليبيا بلد بها خيرات وارض شاسعة وممتدة وعدد السكان بسيط وقليل والنمو السكاني بطئ ويوجد حواليها دول بها تضخم سكاني وتزاحم ومعدل نمو سكاني كبير جدا وموارد اقتصادية بسيطة ونسب بطالة عالية مثل مصر وتونس والسودان والجزائر والمغرب والدول الافريقية من الصحراء والحرب الاهلية في الصومال وباقي افريقيا .
كل هذه المعطيات مع فيدرالية وحكومة ضعيفة ووليدة وهشة تكون فرصة للغزو البشري والهجرات والنزاعات الداخلية ومن ثم التقسيم.
في وجود فيدراليات في أي لحظة تطالب فيه أي حكومة فيدرالية الانفصال سوف تتدخل الامم المتحدة وتؤيد هذا المطلب كما حدث في جنوب السودان.
لماذا / وليش نحن او الحكومة ما نحل المشكلة ببساطة؟ وذلك بفتح مكاتب لوكلاء للوزرات في الشرق والجنوب والغرب وتكون لهم مطلق الصلاحية والتفويض في الاجراءات الادارية ونطالب الدول بفتح فروع لسفاراتها وقنصليتها في مناطق الشرق والجنوب وهنا نحل الاشكال " ويا دار ما دخلك شر".
والله المشكلة بسيطة والانسان كيف ما يريد اذا اردت ان تكبر المشكلة فهي كبيرة وان اردت ان تصغرها وتجد الحل فالحل موجود وعملي وسهل.
الكثير بل اغلب الليبيين لا يريدون الفيدرالية فقط يريدوا توفير الخدمات والامن وعدم التهميش والمركزية والعدالة في توزيع الثروات والفرص.

نعم الحكومة المؤقتة حكومة وطنية ونوأيها حسنة والمجلس الانتقالي- نحسبهم كذلك - ولكن! للأسف ليست بمستوى الثورة العظيمة والنصر العظيم والتحديات التى تواجها الثورة نظرا للتركة المنهارة التى ورتتها من الحكم الفاسد طيلة 42 سنة وتحتاج الى حسم وديناميكية اكثر ومصارحة بالتحديات.
ليبيا خيرها كثير وارضها معطاءة وتسع الجميع فقط تحتاج الى مهارة وحكمة في الادارة وكفاءات وطنية من الثوار واللامركزية.
اليكم هذا مثل بسيط صورة مدرسة لمنطقة تبعد كيلومترات عن العاصمة بالله عليكم في أي قرن هذه المدرسة ويوجد اكثر منها سوأ في مناطق اخرى من ليبيا وسياسة التهميش كانت ممنهجة وعامة وبامتياز.
والله ان العالم لما شافوا ليبيا على القنوات الفضائية في ايام الثورة تفاجأوا و قالوا انتم في لي عصر عايشين واين ثرواتكم واموالكم؟– بالله خلوا التبن امغطي شعيره- وفكروا في ليبيا الموحدة وفي دماء الشهداء لو كان شهدائنا عارفين بعد التحرير سوف ندعوا للفدرالية رآهم ،،، - والله اعلم بعلم الغيب- فلا تضيعوا وتهدروا دماء الشهداء الذين كانوا ينادوا بطرابلس العاصمة الابدية.
الشهيد على حدوث العبيدي "اسد الثورة" استشهد في مصراته واقفاً ، والشهيد عبد المنعم مختارالمدهونى الصبراتي استشهد في البريقة والشهداء كثر من الشرق والغرب والجنوب استشهدوا في مصراته والجبل الغربي وطرابلس فقط لتكون ليبيا موحدة ليبيا التى تكتب وتقرى من الجهتين ليبيا من شرقها وغربها وشمالها وجنوبها.

عاشت ليبيا حرة ابيه


المهمش / بالقاسم الرجباني

ليست هناك تعليقات: