كيف صار يا الحكومة .. الشعب مضايق وعندا عليك اللومه .. بحقه يطالب

كيف صار يا الحكومة .. الشعب مضايق وعندا عليك اللومه .. بحقه يطالب

كيف صار في حالتنا
وكيف صار فـ أهدافها ثورتنا
وكيف صار في حقها دولتنا
الشعب دايخ حالته مبرومة
*****************
كيف صار فيها الصحة
وكيف صار فـ أصواتنا المنبحة
كمين دواء سايرتله شحة
بدلوه مالصين وغيروله أعلومه
*****************
كيف صار فالهواري
وكيف صار فأكسوجين و الطاواري
مستشفي الجلاء وياما خبر متواري
وزارة عطيبة انجازاتها معدومة
******************
كيف صار فيه الجيش


وكيف صار في جنودا من الطر طيش
حامي حدودي كيف يبي يعيش
وهو مهمش حالته مهزومة
********************
كيف صار فـ المُعسكر
وكيف صار في قصة عقاب العسكر
اللي تموا ذوايح باب المقر مكسر
لا سلاح عندهم ولا عندهم قادومة
*******************
كيف صار فيها الشرطة
وكيف صار فاللي قاعدين فورطة
أمن المواطن قربته منشرطة
ومجلس معلق هيبته مشلومة
********************
كيف صار في الدولار
وكيف صار في بيعته للتجار
وكيف صار في عملة المختار
الناس جايعه في حقها ومهضومة
******************
كيف صار في جرحانا
وكيف صار فاللي عالجوا مرضانا
ما ملي اسلق ضامن اليوم مكانا
مع كل واقف لعبته مفهومة
******************
كيف صار فالتعليم
وكيف صار في منهاجنا القديم
الطالب أيموج ناقصا تفهيم
صاعب عليه ونجحتا محسومة
******************
كيف صار فالثوار
وكيف صار فحكاية المطار
وين حق اللي خشوا لهيب النار
وحرروا بلادنا من ظلم بو زقومة
********************
كيف صار فالبترول
وكيف صار فالي يحرسوا الحقول
ميناء زوارة تصدر بلا مسئول
وسعره الصافي فالخفا معلومة
*******************
كيف صار في جمركنا
وكيف صار فالسيادة الكاملة ألدولتنا
كم من شحنة طعام مسممة خمتنا
وكم خشْت في جوفنا جرثومة
*******************
كيف صار فالمفقود
وكيف صار فاللي يوزعوا لوعود
كمين شايب تمنى جنينا يعود
حالة العيلة في فقدته مصدومة
********************
كيف صار فاللي جوها
فـ 19 مارس بالدمار نووّها
بنغازي الضحية بالعدل كافوها
براءة الغازي بدمها مختومة
********************
عليك كبيره
من هو اللي يحكم بغير ضميره
حنيش أودلال يطلعوا مـ الخيرة
صك غفران اوقبضتوا سومه
********************
ما تضيع حقوقك
دونك أرجال اوحارسين حدودك
اللي نواك بشر منتحر في سوقك
وما يدوم ظالم ولا أدوم ظلومة
********************
حقنا وبيه أنطالب
نحنا الشعب والله اللي علينا غالب
ما عاد نرضي بتقسيمنا افـ قوالب
وتهميشنا السابق أنتها مقسومة

كيف صار يا الحكومة الشعب مضايق وعندا عليك اللومه بحقه يطالب

مارس 2012
جلال البدرى

ليست هناك تعليقات: