نداء .. محمد عبدالقادر بوحويش


                       نداء

أني آت فأستقبليني
أني أسمعه جيدا
فقلبك يناديني
تجردي من كبرياءك
ولا تباهي بجمالك
فمعي ستعيشين أميرة
في قصور شوقي وحنيني
لا تنظري ألي.. هكذا
فنظراتك أمام الخلق
تعريني.
أني قتيل عينيك
فابتسمي
فابتسامتك تحييني
أني أسمع همسات قلبك
كنغمات ناي أتت من بعيد
بلحن شجي رائع
أسمع صراخاته تدوي
 بين أركان صدرك
كزئير اسد جائع

أني آتي
أني آت ولن أتراجع
أنه يستنجدني فكيف اتركه ؟
فأين أنا من رجولتي ,
       أين أنا من ديني؟
أني آت
وسأهزم جيوش الكبرياء
وسأقتحم حصون التباهي
وأفتح سجون قلبك
فحاربيني
أن قدرتي .وأهزميني
أني في طريقي اليك
وأعرف بأنك تنتظريني
واعرف بانك
 جداجدا تحبيني.
أني في طريقي اليك
فكفي عن نظرات عينيك
 فبها جدا تحرجيني.
أني آت
أني آت ..يا قمة التباهي,
والتكبر.
وسأصل
وحينها
ستضميني
وحينها
ستنحنين أمامي           
وسينسكب
 كبريائك أمامي
وحيينها
يا وحشية العينين
بكل شوق
ستقبليني

                     بقلم : محمد عبدالقادر بوحويش

ليست هناك تعليقات: